موظفو برشلونة يساندون ثورة ميسي ضد بارتوميو

كشف تقرير إعلامي إسباني، اليوم الجمعة، عن موقف موظفي برشلونة، من قرار مجلس إدارة النادي بتطبيق خفض جديد للرواتب.

ووفقًا لبرنامج “الشيرنجيتو“، فإن الحرب الداخلية في برشلونة، بدأت ضد رئيس النادي، جوسيب ماريا بارتوميو.

وأشار البرنامج الإسباني إلى أن الموظفين غاضبون للغاية من قرار خفض الرواتب داخل النادي الكتالوني.

وكانت تقارير إسبانية قد أفادت بوجود انقسام في موقف اللاعبين من قرار الإدارة، حيث يرفض 7 لاعبين خفض الرواتب وهم ليونيل ميسي وسيرجيو بوسكيتس وسيرجي روبيرتو وجوردي ألبا وفيليب كوتينيو وعثمان ديمبلي وأنطوان جريزمان.

وأشارت صحيفة “موندو ديبورتيفو” إلى أن مجلس برشلونة سيبدأ جولة جديدة من المفاوضات مع اللاعبين الرافضين لاقتراح الإدارة، بداية من 5 نوفمبر/تشرين ثان المقبل.