الرئيسية / الفن / نجوم تعرضوا للنصب والاحتيال آخرهم شيرين عبد الوهاب
1463746300_slider-najwa-chirine

نجوم تعرضوا للنصب والاحتيال آخرهم شيرين عبد الوهاب

يقول المثل الشعبي: “ما يقع إلا الشاطر”؛ وأغلب الشطار من نجوم الفن العربي وقعوا ضحية عمليات نصب متقنة، تليق بشهرتهم ومكانتهم وبالخسائر المالية الفادحة التي يتكبدونها جراء الثقة المطلقة في أشخاص ينجحون بخفة الظل والمظهر الخادع والشهامة المزيفة في خطف قلوب وعقول النجوم وأموالهم أيضاً، والقائمة طويلة جداً، وآخرها المطربة شيرين عبد الوهاب، التي تعرّضت لعملية احتيال خسرت فيها نصف مليون دولار!

نصف مليون دولار من شيرين للنصاب
الفنانة شيرين عبد الوهاب الخارجة لتوها من أزمة اعتزالها، وقعت في فخ محكم لا تعرف له مخرجاً الا أن تطلب العوض من الله في ثروة تقدر بنصف مليون دولار، دفعتها بنفس راضية وابتسامة واسعة لنصاب ادعى أنه مواطن إماراتي، يعمل في مجال الاستثمار العقاري، وعرض مساعدتها على شراء شقة لها في مدينة دبي، ثمّ هرب إلى الهند.

نانسي عجرم مجنيّ عليها .. ومتّهمة
الفراشة نانسي عجرم تعرضت لوقائع احتيال ونصب وسرقة لا تعدّ ولا تحصى، ولهذا قررت ألا تصعد على المسرح في أيّ دولة إلا بعد تقاضي أجرها بالكامل. ولكن الواقعة الأخطر في حياتها تحوّلت فيها من مجني عليها إلى متهمة، بعدما استغلّت عصابة دولية اسمها وتعاقدت على حفل بالمغرب، كان من المقرّر إقامته بتاريخ 14 مارس 2015 في منتجع “مازاغان” السياحي، وتقاضت بالفعل 60 ألف دولار، وفوجئت الشركة المنظمة أن نانسي ستغنّي في مكان آخر بعقد آخر، وأنكر محاميها تماما صلتها بالاتفاق الأول، فحرّرت شكوى رسمية من شركة “ام تي آ MTA”، المغربية لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالدار البيضاء ضد الفنانة اللبنانية نانسي عجرم وممثلتها شركة “ميوزيك إيز ماي لايف”، متهمة إياهم بـ”النصب والاحتيال”.

هيفاء وهبي لا تترك حقها
النجمة اللبنانية هيفاء وهبي أثبتت صحة المقولة الشهيرة “ما ضاع حق وراءه مطالب”. فقد تحمّلت كلّ درجات التقاضي الطويلة في المحاكم المصرية، حتى تنتقم من منتج فنيّ حرّر لها شيكات من دون رصيد بقيمة ثلاثة ملايين جنيه مقابل دورها في أحد الأعمال الدرامية، ونجحت بالفعل في الحصول على حكم نهائيّ بحبسه، ولكن لم يعرف بعد إن كانت استردت أموالها أم لا!

شيكات من دون رصيد لنجوى كرم
شمس الأغنية اللبنانية نجوى كرم تشارك جمهورها السراء والضراء؛ ولهذا لم تجد حرجاً من الاعتراف رسميا بوقوعها ضحية عملية نصب. وأصدر مكتبها الإعلامي بياناً غامضاً، قال فيه: توفّقنا كتير بحفلات أمريكا بس في ناس منتصادف معها بالحياة بتكون لابسة ثوب حمل للنصب والغش… منكمّل التفاصيل معكم قريباً – المكتب الإعلامي”. ولكنها التزمت الصمت بعد ذلك، وقيل وقتها إنها اكتشفت أن الشيكات المحررة لها بقيمة أجرها عن الجولة الغنائية بأمريكا هي من دون رصيد.

كمين تونسي لأمير الغناء هاني شاكر
أمير الغناء العربي ونقيب الموسيقيين في مصر هاني شاكر لم يشفع له تاريخه الطويل، ونشأته في عائلة تنتمي لقيادات بارزة في مؤسسة الشرطة المصرية، من التعرض لعملية نصب على يد متعهد حفلات تونسي ، حصل على 6500 دولار لحجز فندق خاص لـ”شاكر”، بجانب تذاكر السفر والقيام بـ3 حفلات في تونس؛ وذلك لحين حصوله على الموافقة اللازمة لتنظيم الحفلات وتحويل الأموال إليه. وتبين فيما بعد أن الأمر كله عملية نصب محكمة، تعرض لها أمير الغناء العربي، بعدما اكتشف أنه لا وجود لأيّ حفلات باسمه في تونس بالأساس.

النصب باسم حمادة هلال
المطرب الشاب حمادة هلال تعرض هو الآخر لعملية نصب في شهر أبريل الماضي، من قبل إحدى الشركات، التي شنت حملة دعائية لحفل في استاد القاهرة، من المقرر أن يقوم بإحيائه حمادة يوم 21 أبريل ، وباعت الشركة عدداً كبيراً من تذاكر الحفل للجمهور، من دون إخطار الفنان أو التعاقد معه.

فرح بتذاكر وأحمد جمال آخر من يعلم
أطرف واقعة نصب على مطرب هي تلك التي تعرّض لها الفنان الشاب أحمد جمال، الذي تعاقد على إحياء أحد الأفراح، وفوجئ بتعليق من أحد محبيه بمدينة السويس يقول: “يا أحمد جماهير السويس زعلانين منك جداً لأن اتنصب عليهم باسمك الناس دفعت تذاكر النهاردة بأحد المنتجعات لأنهم أعلنوا عن حفلتك وبعدين اكتشفوا أنك جاي فرح والمكان نصب على الناس باسمك وكل الناس راحت علشانك، لازم تنزل بيان يا أحمد ضروري لأنك محيتش جماهيرك بالسويس “. وقال آخر : “عيب أوى والله إننا نكون رايحين نحضر حفلة ودافعين فلوس عشان نشوفك ونسمعك وف الأخر نكتشف أنه فرح وإحنا أضحك علينا ومنعرفش نستمتع حاجة تزعل”.

فردّ جمال بأنه ليس مسؤولاً عمّا حدث، وقال: “توضيح هام لجمهور السويس المحترم بخصوص ما حدث أمس في المنتجع تم الاتفاق معنا من قبل إدارة المكان على إحياء حفل زفاف (فرح) كما بالصورة وبعد أن انتهينا فوجئت في طريقي للقاهرة بعدد من التعليقات على “انستقرام” و “فيس بوك” تؤكد أن إدارة المكان كانت قد اعلنت لحضراتكم أنه حفل عام ويمكن للجميع حضور الحفل مقابل رسوم دخول أي أنهم ابلغونا بأنه حفل زفاف وأبلغوكم بأنه حفل عام ومن هنا أحمل إدارة المكان مسئولية هذا الخطأ غير المقبول كما اعتذر لكل جمهوري المحترم الذي جاء من أجلي و أبدي استغرابي الشديد من عدم الوضوح والشفافية في التعامل سواء معنا أو مع حضراتكم ..لكم مني كل التحية و التقدير..أحمد جمال”.

عن Arabic Mag

إدارة و تحرير مجلة الأخبار العربية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*