الرئيسية / منوعات / البحث عن مقاتلين من النينجا للترويج السياحي
2016

البحث عن مقاتلين من النينجا للترويج السياحي

محافظة آيتشي اليابانية تسعى لتوظيف 6 من مقاتلي النينجا من اجل الترويج للنشاط

السياحي فيها.

الوظائف المعلنة دائمية، والراتب يبلغ حوالي 1600 دولارا في الشهر، حسب اعلان التوظيف

الذي نشر باليابانية.

وتقول ادارة محافظة آيتشي التي تسعى للترويج “لسياحة امراء الحرب” إن اللياقة البدنية

والمهارات الاكروباتيكية تعدان من الضروريات لشغل الوظائف.

يذكر ان مقاتلي النينجا هم المرتزقة اليابانيون من القرن الخامس عشر الذين كانوا يتخصصون

بالتجسس والاغتيالات والتخريب وغيرها من انماط القتال غير التقليدية.

وكانت هذه الاساليب المبنية على الحيلة ينظر اليها آنذاك على انها دون مستوى فرسان

الساموراي، او الارستقراطية العسكرية، الذين كان عليهم التقيد بقوانين صارمة تجبرهم

على القتال بشرف.
في ايغا الواقعة في محافظة ميه المجاورة متحف للنينجا يزروه الكثيرون

وغيرت شروط الوظيفة نزعا ما بالنسبة للفرص الست المعلن عنها.

فالوظيفة تتضمن تقديم عروض مسرحية و”علاقات عامة” من خلال الاذاعة والتلفزيون.

وليس من الضروري ان يتمتع المتقدم بخبرة قتالية، كما لن يساعد سجل في اغتيال الناس

من اجل المال طلبك.

ونقلت وكالة فرانس برس عن ساتوشي اداشي الذي يعمل في وحدة الترويج للسياحة في

محافظة أيتشي قوله إن المتقدمين المثاليين “ينبغي ان يعجبهم الظهور في الاضواء حتى لو

كانوا من النينجا الذين يعشقون السرية.”

وبما ان فريق النينجا الجديد سيقدم عروضه باللغة الانجليزية في بعض الاحيان، لا يعد اتقان

اللغة اليابانية شرطا ضروريا ولو انه مرغوب، ولكن على المتقدمين ان يكونوا من المهتمين

بالتاريخ والملمين بالسياحة.

ولا يستغرق تدريب النينجا الجدد وقتا طويلا كما كان في الماضي، فالمتقدمين الفائزين

يمكن ان يكونوا ملمين بفنون الفوز باعجاب السائحين بالالعاب الاكروباتيكية والمبارزة قبل

حلول نهاية نيسان / ابريل المقبل.

للنينجا عشاقها في جميع انحاء العالم، ومنها قطاع غزة

وسيقدم الفائزون عروضهم في قصر ناغويا واماكن اخرى.

وربما تأمل محافظة آيتشي بتكرار النجاح الذي حققه متحف النينجا في مدينة ايغا بمحافظة

ميه المجاورة، والذي يجمع ما بين التفاصيل التاريخية والالعاب الاكروباتيكية التي تلهمها

قصص المحاربين القدامى.

يذكر ان ايغا، التي تسوق نفسها على انها “موطن النينجا” كان يسكنها العديد من هؤلاء

الذين كان يطلق عليهم اسم “شينوبي”. وظهر هؤلاء في فترة “الدول المتحاربة” في القرن

الخامس عشر. واختفوا بعد توحيد اليابان في القرن السابع عشر.

وفيما تعد ظاهرة النينجا ظاهرة تاريخية واقعية، فإن الكثير من القصص والروايات الفولكلورية

التي نسجت حولها مبنية على الخيال والاساطير.

ويمكن لأي شخص تجاوز عمره 18 عاما التقدم لشغل واحدة من هذه الوظائف الست، لكن

باب التقديم سيغلق في الثاني والعشرين من آذار / مارس الحالي.

المصدر بي بي سي العربية

عن Arabic Mag

إدارة و تحرير مجلة الأخبار العربية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*